توفيت الفنانة ليوبوف بانتشينكو في 85 من عمرها بسبب مشاكل مطولة عن الحصول على الطعام في بوتشا المحتلة

بقيت المرأة في منزلها لمدة شهر وكانت لديها المشاكل عن الحصول على الطعام. لم تستطع المشي بمفردها وتحتاج إلى رعاية مستمرة. في 2 أبريل، بعد تحرير بوتشا، تم نقل ليوبوف بانتشينكو إلى مستشفى في كييف. توفيت المرأة في 30 أبريل.

كان ليوبوف بانتشينكو أحد من حركة الوطنيين الستينيون الذين طوروا الثقافة الأوكرانية خلال الحقبة السوفيتية بالرغم من ضغوط الكرملين. كانت لجميع أعمالها الروح الأوكرانية الواضحة، والتي بسببها تعرضت ليوبوف ميخايليفنا للاضطهاد، وتم إخفاء لوحاتها. يقول أناتولي فيدوروك، رئيس بلدية بوتشا: “لم يستطع جهاز المخابرات السوفيتية (KGB) كسر ليوبوف بانتشينكو، لكنها عانت كثيرًا أثناء الغزو الروسي الجديد”.