تزوجت يارينا من سفياتوسلاف في اليوم الأول للغزو الروسي ثم انضما إلى قوات الدفاع الإقليمية.

بعد زواجهما، انضم الزوجان البالغان من العمر 21 عامًا على الفور إلى قوات الدفاع الإقليمية في كييف. لكن بدلاً من قضاء شهر عسل، فإنهما سيحمان العاصمة الأوكرانية من الغزاة والمخربين الروس.

الصورة: ميخايلو بالينشاك.