أجاب 13 من المدافعين الأوكرانيين عن جزيرة الثعبان في البحر الأسود على السفينة الحربية الروسية “اذهبي وانكحي نفسك”.

في 24 فبراير اليوم الأول من الحرب ، دافع أبطال حرس الحدود عن جزيرة الثعبان الأوكرانية في البحر الأسود. حكاية هذه المجموعة أصبحت رمزا للمقاومة الوطنية. رداً على أمر من ضابط روسي لإلقاء السلاح، قال حرس الحدود الأوكراني: “سفينة روسيا الحربية، اذهبي عليكي اللعنة!” كانت هذه آخر الكلمات التي سمعناها من المدافعين عنا. تم منحهم جميعا لقب أبطال أوكرانيا.

من المعروف الآن أن المدافعين الأقوياء لا يزالون على قيد الحياة. استوليهم المحتلون. نحن نؤمن وننتظر عودة الأبطال إلى ديارهم!